رابطة الاكاديميين العرب

أخر الاخبار

  • التفاعل الصفي في درس التربية البدنية وفقا لنظرية الاتصال

    القسم:المقالات العلميةمقال: أ.م.د علي خوام الجابري نشر بتأريخ :7-04-2018, 10:32 طباعة المشاهدات: 884


    <!--[if !vml]--><!--[endif]-->أ.م.د  علي خوام الجابري

    الجامعة المستنصرية / كلية التربية الاساسية / قسم التربية البدنية وعلوم الرياضة

    E-mail. Alikhawam33@yahoo.com

    التفاعل الصفي في درس التربية البدنية وفقا لنظرية الاتصال

        أن الأفراد إذا ما اجتمعوا في مكان ‏تربطهم صفة ما أو علاقة ما،‎ ‎فإنهم يميلون إلى أن يتواصلوا ويتفاعلوا بإحدى أدوات التواصل والتفاعل اما لفظيا بالكلمات أوجسديا بالاشارات او الايماءات الجسدية لهدف الوصول إلى‎ ‎حالة من ‏تبادل الأفكار أوالمشاعر لغرض تحقيق حالة من التكيف، وهذه الممارسة التربوية داخل الصف تسمى بالتفاعل الصفي وذلك من خلال الاتصال فيما بينهم وفقا لنظريات الاتصال.

        اذ ان عملية التعلم والتعليم تنتج من خلال اتصال المعلم مع طلابه, وذلك بتحديد نمط ونوعية هذا التفاعل وفقا للموقف التعليمي ‏ونوع الاداء المطلوب ونوع المهارة المطلوب تنفيذها وفقا لأنماط التواصل بين أطراف ‏العملية التعليمية ودور المتعلمين التحصيلي والمهاري. فهو واسطة التعليم والتعلم‎, ‎وسبيل ‏تطور روح الفريق بين جماعة الصف وبخاصة في مجال درس التربية البدنية اذ انه من الدروس التي تتعامل على توليد الشعور بالانتماء والعمل الجماعي  وينمي حاجات ‏المتعلمين واتجاهاتهم من خلال إنشاء علاقات يسودها التفاهم بين المعلم والمتعلمين, وبين المتعلمين‎ ‎أنفسهم.

      والمعلم الذي لا يتقن مهارات التواصل‎ ‎والتفاعل الصفي يصعب عليه النجاح في مهماته التعليمية , ولقد أكدت نتائج الكثير من‎ ‎الدراسات على ضرورة إتقان المعلم لهذه المهارات كما أكدت نتائج دراسات أخرى أن‎ ‎السلوك التدريسي للمعلم يؤثر في الأنماط ‏السلوكية للمتعلم بصفة عامة الأمر الذي‎ ‎يتطلب الاهتمام بعملية تحليل أنماط التفاعل اللفظي ورصد سلوك المعلم في أثناء‎ ‎تدريسه ‏والتعرف إلى كمه ونوعه على نحو موضوعي‎. اذ ان الاتصال بين المعلم‎ ‎والطلاب يؤدي إلى اكتساب التلميذ لأنماط ثقافية واجتماعية‎ ‎مختلفة، سواء من المعلم أو من الطلاب وذلك لكون التربية عملية‎اجتماعية‎ تقوم‎ ‎على‎ ‎ثلاث‎ ‎محاور‎ ‎هي‎ ‎الطالب‎ ‎و‎ ‎المعلم‎ ‎والمنهج‎ ‎.

    وياتي مفهوم الاتصال التعليمي بانه العملية التي يتم فيها نقل او توصيل فكرة او معرفة او مهارة او خبرة  من شخص (المعلم ) ‏لاخر او مجموعة اشخاص (الطلاب) اومن مجتمع لاخر وبالعكس حيث تؤدي في النهاية الى مشاركة في المعلومات ‏والخبرات والافكار والمهارات بين الافراد عن طريق الاتصال المباشر او غير المباشر ومن ثم يحدث ‏تغيير في السلوك .‏

      مما تقدم نستلخص ان المعلم الذي يستخدم الوسائل التعليمية وادوات التواصل المعرفية التي تسهل للطالب فهم وتحليل المهارة الرياضية ودقائق عملها له اهمية بالغة في فهم الاداء الحركي المطلوب من الطالب تنفيذه .

    شروط الاتصال 

    الوضوح : اي ان يكون مضمون الاتصال واضحا من قبل المعلم حتى يوفر للمستقبل (الطالب ) اكبر قدر من الفهم من خلال شرح المهارة الحركية او عرضها واستخدام الوسائل التوضيحية والتعليمية الملائمة .

    البساطة : بمعنى ان يتم الاتصال( شرح  الدرس ) بشكل مبسط خالي من التعقيد بحيث يتسمى للرسال ( المعلومات ) باقصر وقت ممكن واختيار نوع المهارات او الفعاليات التي تتلائم ومستوى الطالب العمري والتدريبي ووفقا لنموه الفسلجي والبدني والنفسي والمهاري.

     سلامة الوسيلة : بمعنى ان تكون الوسيلة مفهومة وتشير الى المطلوب وتكون في مستوى ادراك المستقبل ( الطالب) حتى تفسر بصورة صحيحة الهدف للاتصال .

    الايجاز : اي عدم الاسهاب والتعقيد الذي يصيب المستقبل ( الطالب ) بالملل والفتور وذلك بشرح المهارة بشكل مبسط والانتقال من السهل الى الصعب في تنفيذ المهارة الحركية  

    التكامل : اي شمول الرسالة ( موضوع الدرس ) لكافة جوانب الموضوع من حيث الجوانب الفسلجية والبدنية والميكانيكية ليتسنى للطالب معرفة كيف تتم الحركة وماهي شروط الاداء الامثل للمهارة التي يتعلمها وكيف يمكن ربطها لاخراج حالة لعب مثلى .

    ومن المهارات المهمة التي يجب ان يتمتع بها معلم التربية التربية الرياضية في الدرس لضمان الاتصال الصفي الجيد هي 

    • مهارة حفظ النظام والضبط الصفي : 

    وهذه المهارة ضرورية لسهولة الاتصال بين المعلم والتلميذ وفي ضوئها يستطيع المعلم ان يتحكم في العملية التعليمية داخل الصف وهي تتمثل  بتوعية التلاميذ بالنظام واهمية داخل الصف واستخدام العلاقات بصورة ايجابية كاسلوب في ضبط الصف والحزم والانصاف اثناء التعامل مع الطلاب

    • توفير المناخ الصفي الجيد وذلك بتوفير الجو الودي والعاطفي في الصف وتقديم الحوافز للأداء المتميز والجيد للطلاب واستخدام الأنشطة الصفية والتمارين المناسبة وإشراك الطلاب فيها مع مراعاة الفروق الفردية بينهم في الاداء البدني او المهاري.

    المهارة التعليمية وأساليبها ، وهذه المهارة تعمل على شد انتباه الطلاب وتشويقهم في المادة الدراسية  وبموضوع الفعالية الرياضية او نوع المهارة مما يقلل الملل والمشتتات الخارجية التي والعمل على جذب الطلاب وتنشيط عملية الاتصال من خلال تفسير الأمور الغامضة المتعلقة بالدرس والتنوع في استخدام الوسائل التعليمية  والتسلسل في عرض المهارة الرياضية   وشرحها بشكل مبسط ومفهوم.

    مهارة التفاعل الاجتماعي والإنساني أثناء عملية الاتصال ، حيث ينبغي على المعلم أن يتقن هذه المهارة إذا أراد أن يكسب قلوب طلابه ، فالإنسان اجتماعي بطبعه ، فكلما كانت العلاقة قوية بين المعلم وطلابه كان الصف أكثر انضباطًا ،وذلك باستخدام المناقشات الجماعية بين الطلاب والتعرف على آرائهم واسالتهم حول اداء المهارة الرياضية او القانون او عن اللعبة والتوسع في الأنشطة الاجتماعية التي تضم المعلم والطلاب خارج الصف كالمشاركة في البطولات الرياضية الداخلية او الخارجية .والقدرة على تنمية العلاقات الإنسانية بين المعلم وطلابه وبين الطلاب بعضهم البعض كون الرياضة تؤدى بمجهود جماعي وان كانت رياضة فردية فهي ناتج عمل المدربين والادارة واللاعبين.

    •  مهارة ملاحظة الطلاب ومتابعتهم ، وهذه المهارة تساعد المعلم في معرفة  طلابه، والوقوف على مشكلاتهم ، والعمل على حلها قبل استفحالها وتصحيح الاخطاء اثناء الاداء واعطاء التغذية الراجعة بانواعها وإشراك الجميع في اداء المهارة دون استثناء في الدرس ومراعاة متطلبات الطلاب المتفوقين او المتميزين رياضيا وبدنيا وبطيئي التعلم وكذلك بقية الطلاب  والتقويم المستمر أثناء عملية التعلم واثناء التمرينات  لمعرفة مستوياتهم الفنية والبدنية .

    مقالات

    8-09-2018, 13:35 التعجيل الخطي (linear acceleration) أ .د علياء حسين دحام
    8-09-2018, 13:32 الذكاء الانفعالي م.د سلام محمد الكرعاوي
    8-09-2018, 13:29 آلام أسفل الظهر Low Back Pain د. اسماعيل البغوي
    8-09-2018, 13:26 النشاط الكهربائي العضلي Electromyography أ.م.د نغم صالح نعمة
    8-09-2018, 13:23 الرسوم والشخصية م.د . أسيل ناجي

    استطلاع

    كيف تشاهد الموقع

    اهم الاخبار

    براءة اختراع : تصميم جهاز سرعه الاستجابة البصرية ودقة حركة الطعن بسلاحتدريسي في جامعة واسط / كلية التربية وعلوم الرياضة يحصل على براءة اختراع عدد اثنين لتصميمه اجهزه لقياس المدى الحركي وجهاز تأهيل مفصل الكاحل.